إدارة حركة التنقل
إدارة حركة التنقل، وتُعرف أيضاً بالتنقل المستدام، تعنى بتطبيق السياسات والاستراتيجيات التي من شأنها أن تخفف الطلب على التنقل وتقلل عدد رحلات المركبات وتشجيع الجمهور على تغيير عادات التنقل واستخدام وسائل نقل أكثر استدامة.
 
إلى جانب ذلك، يمكن أن تساهم خطط إدارة حركة التنقل في تحقيق أهداف السياسة على نطاق أوسع، مثل الحد من مستوى الملوثات في الهواء والتشجيع على أساليب الحياة الصحية والفعالة.
 
توفر هذه المبادرة بدائل للنقل التقليدي مثل النقل المشترك، كاشتراك أكثر من راكب في السيارة الواحدة مثلا، وإتاحة ساعات عمل أكثر مرونة والاستفادة من الحافلات المخصصة للموظفين وإمكانية عقد اجتماعات عن طريق الاتصال المرئي دون الحاجة للتنقل إلى مكان الاجتماع.


الأهداف والغايات
تحديد مفهوم التنقل الأكثر استدامة وإنجازه على نحو يكفل اتساقه مع خطة النقل البري الشاملة ورؤية عام 2030.
مبادرات إدارة حركة التنقل
ستركز دائرة النقل على عدد من المبادرات التي يمكن تنفيذها خارج نطاق إدارة حركة التنقل، وهي مبادرات ستحظى بدعم خاص من دائرة النقل ولديها القدرة على إحداث تغيير في أنماط التنقل المعتمدة داخل أي مؤسسة من المؤسسات دون الحاجة إلى دعمها بخطة كاملة من خطط إدارة حركة التنقل.
إستراتيجية إدارة حركة التنقل لإمارة أبوظبي
تتألف إستراتيجية إدارة حركة التنقل الشاملة من عدد من الإستراتيجيات الثانوية التي تستهدف فئات محددة.
نقل الموظفين بالحافلات
خطوة نحو تنقل أفضل!